الرئيسية / أخبــار / بعد جدية التهديدات الأمريكية بضرب دمشق.. “الأركان الروسية” تتخلى عن “الأسد”

بعد جدية التهديدات الأمريكية بضرب دمشق.. “الأركان الروسية” تتخلى عن “الأسد”

أكد رئيس الأركان الروسية، فاليري غيراسيموف، اليوم الثلاثاء، أن بلادها تمتلك معلومات على أن الولايات المتحدة تخطط لضرب مواقع لـ”نظام الأسد” في دمشق.

وقال “غيراسيموف” -بحسب قناة “روسيا اليوم”-: إن “روسيا سترد حال تعرض حياة العسكريين الروس المتواجدين في سوريا لأي خطر”، فيما لم يتحدث عن إمكانية الدفاع عن النظام وعناصره.

وأضاف: “في حال ظهور خطر على حياة عسكريينا ستتخذ القوات المسلحة الروسية إجراءات ردّ تجاه الصواريخ ومن يستخدمها، ولا تزال الإجراءات الهادفة لتطبيع الأوضاع حول العاصمة السورية مستمرة”.

لافروف يحذر

من جانبه، حذر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم -بحسب وكالة “سبوتنيك”، من عواقب احتمال توجيه واشنطن لضربة ضد قوات النظام السوري.

واعتبر “لافروف”: أنه “في حال توجيه ضربة جديدة، فإن العواقب ستكون وخيمة”، لافتًا إلى أنه هناك قنوات للتواصل ومن خلالها يتضح ما يمكن فعله وما لا يمكن فعله، ومؤكدًا أن “التحالف الأمريكي يدرك ذلك بشكلٍ جيد”.

وكانت نيكي هيلي، مندوبة واشنطن لدى الأمم المتحدة، هدَّدت أمس بأن بلادها ستتحرك منفردة في سوريا إذا لم يتخذ “مجلس الأمن” قرارًا بشأن الغوطة الشرقية.

عن شبكة حقيقة الاعلامية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*