الرئيسية / صحافـــة / نيوزويك: أملاك اللاجئين السوريين في خطر

نيوزويك: أملاك اللاجئين السوريين في خطر

حذرت مجلة نيوزويك الأميركية من احتمال تقطع السبل بملايين اللاجئين السوريين في المخيمات وخارج البلاد، وذلك جراء قانون جديد يسمح لنظام الأسد بمصادرة عقاراتهم وممتلكاتهم ما لم يعودوا ويطالبوا بها قبل حلول 11 أيار القادم.
وأشارت إلى القانون رقم 10 الذي أصدره رأس النظام بشار الأسد بهذا السياق، وقالت إنه يثير المخاوف من أن يتم استخدامه لمعاقبة المعارضين السياسيين الذين فروا من سيطرة النظام، ومكافأة الموالين الذين ظلوا داخل البلاد.
ويسمح هذا التشريع الجديد لحكومة النظام في سوريا بإعادة تسجيل الممتلكات داخل مناطقها، وهي عملية يجب على المالكين أن يكونوا موجودين خلالها لتقديم وثائق لإثبات الملكية.
وتشير المجلة إلى أن أكثر من 13.5 مليون سوري كانوا فروا من منازلهم خلال الحرب التي تعصف بسوريا منذ سبع سنوات، وأن حوالي خمسة ملايين منهم قد غادروا إلى خارج البلاد.
وكانت صحيفة “زود دويتشه تسايتونغ” الألمانية الصادرة، أمس الجمعة، قالت إن الحكومة الألمانية تعتزم التشاور مع شركاء الاتحاد الأوروبي لمنع نظام الأسد من تطبيق قانون أصدره بهدف مصادرة عقارات أعداد كبيرة من اللاجئين السوريين بالخارج، والنازحين بالداخل على نطاق واسع.

عن شبكة حقيقة الاعلامية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*