الرئيسية / صحافـــة / صحيفة: خلافات كبيرة بين النظام والميليشيات الإيرانية في “القامشلي”.

صحيفة: خلافات كبيرة بين النظام والميليشيات الإيرانية في “القامشلي”.

كشفت صحيفة “القدس العربي” عن وجود خلافات كبيرة تتعلق بالنفوذ بين النظام السوري والميليشيات الإيرانية المُسانِدة له في مدينة “القامشلي” شمال شرقي سوريا.

وقالت الصحيفة يوم أمس الأربعاء: إن النشاط العسكري المتزايد لميليشيات الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني في محافظة “دير الزور” وسيطرتها على أغلب المناطق الحساسة فيها، أدى إلى ظهور الخلافات مع النظام السوري في مدينة “القامشلي” -وبشكل خاص بالمربع الأمني الذي يسيطر عليه- حول آلية إدارة المنطقة وتقاسُم النفوذ فيها، مضيفةً أن تلك النزاعات استدعت تدخُّل وسطاء من العاصمة دمشق لمنع توسُّعها وتضييقها قبل انتقالها إلى الميدان وتحوُّلها إلى عمل عسكري بين الطرفين. 

وأضافت بأن قوات النظام في منطقة “الجزيرة” قامت مؤخراً بقطع الإمدادات اللوجستية التي كانت تتوجه بشكل شهري للميليشيات الإيرانية في تلك المنطقة، وسط تخوُّف من مسؤولين في دمشق من خروج الأمور عن السيطرة.

وتتوزع السيطرة في مدينة “القامشلي” بين أربع قوى لكل منها قواعدها الخاصة، حيث تتواجد ميليشيات الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني في عدة مواقع، أهمها المطار والذي يعتبر مركزاً رئيسياً لهم، بينما تتواجد قوات النظام على شكل شرطة محلية في المربع الأمني، بالإضافة إلى الحماية الكردية التي تسيطر على مداخل ومخارج المدينة.

تجدر الإشارة إلى أن إيران تُولِي أهميةً كبيرةً للسيطرة على المنطقة الشرقية من سوريا بهدف نَشْر المذهب الشيعي فيها، فقد عملت منذ بداية الثورة السورية على تشكيل ميليشيات محلية موالية لها وتطويع الشباب ضِمن صفوفها بالإضافة إلى بناء الحسينيات والمدارس الشيعية في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

عن mjd.alawfa@gmail.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*