الرئيسية / تقاريـــر / مظاهرات في طفس ضد نظام أسد وتطالب بخروج “الخونة” من درعا

مظاهرات في طفس ضد نظام أسد وتطالب بخروج “الخونة” من درعا

خرج المئات من أهالي مدينة طفس بريف درعا الغربي مساء الاثنين، بمظاهرات تنادي بإسقاط نظام أسد وميليشياته وتندد بإعادة نصب صنم “حافظ الأسد” في درعا المحطة.

وبث ناشطون على شبكات التواصل الاجتماعي شرائط مصورة لمظاهرات حاشدة لأبناء مدينة طفس نادوا بإسقاط النظام وطالبوا بوقف القصف الهمجي على الشمال السوري المحرر.

الخاين يطلع برا
وردد المتظاهرون شعارات تقول “سوريا حرة حرة والأسد يطلع برا” و”طفس حرة حرة والخاين يطلع برا” في إشارة إلى قادة فصائل المصالحات و”الضفادع” الذين ساهموا في تسليم المنطقة لميليشيات أسد والميليشيات الإيرانية، كما طالب أبناء المدينة بالإفراج عن المعتقلين من زنازين نظام أسد.

وتأتي المظاهرات في طفس بعد يوم من مظاهرات مماثلة في درعا البلد، رفضاً لإعادة تمثال “حافظ الأسد” إلى المدينة، حيث يقوم النظام بالتجهيز لإعادة وضع التمثال في “ساحة تشرين” بمنطقة درعا المحطة.

هتافات ضد النظام
وكانت مقاطع فيديو بثها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أظهرت خروج العديد من سكان درعا البلد بمظاهرة، وهم يهتفون ضد نظام الأسد، ويؤكدون على رفضهم لإعادة التمثال إلى درعا.

يشار إلى أن مدينة درعا شهدت السبت، استنفارا أمنيا لميليشيا أسد الطائفية مع اقتراب موعد إعادة نصب تمثال حافظ الأسد، حيث قامت بإغلاق جميع الطرق التي تؤدي إلى مكان نصب التمثال عند مبنى “حزب البعث” في درعا المحطة.

وكانت درعا البلد شهدت خروج مظاهرة في شهر كانون الأول من العام الماضي، حيث هتف المتظاهرون ضد من تطوع في صفوف ميليشيا أسد الطائفية، ووصفوهم بـ”الخونة”، كما طالبوا بإخراج المعتقلين من سجون الأسد، وأكدوا على رفضهم للتسوية مع نظام الأسد.

عن mjd.alawfa@gmail.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*