الرئيسية / أخبــار / الاتحاد الأوروبي يمدد عقوباته ضد نظام الأسد وكيانات مُرتبطة به عاماً إضافياً

الاتحاد الأوروبي يمدد عقوباته ضد نظام الأسد وكيانات مُرتبطة به عاماً إضافياً

مدّد الاتحاد الأوروبي عقوبات مفروضة منذ العام 2011، بحق أشخاص وكيانات مرتبطة بالنظام السوري، عاماً إضافياً، بسبب ”استمرار أعمال القمع ضد السكان المدنيين“ في سوريا.

وأعلن مجلس الاتحاد الأوروبي في بيان نشر اليوم (الجمعة) تمديد القيود المفروضة على (270) شخصاً مرتبطين بنظام الأسد، وعلى (70) كياناً، حتى (1) حزيران/يونيو 2020. ممن ”يتحملون مسؤولية القمع العنيف ضد المدنيين في سوريا، ويستفيدون من النظام، أو يدعمونه، أو يرتبطون بهؤلاء الأشخاص والكيانات“.

وأزال المجلس أسماء (5) أشخاص متوفين من قائمة العقوبات، و“كياناً واحداً لم يعد له وجود، وآخر لم تعد هناك أسباب لإبقائه تحت التدابير التقييدية“.

وتشمل العقوبات الأوروبية المفروضة حظراً نفظياً، وقيوداً على بعض الاستثمارات، وتجميد أصول البنك المركزي السوري المحتفظ بها في الاتحاد الأوروبي، وقيوداً على تصدير المعدات والتكنولوجيا التي تستخدم لغايات القمع الداخلي في سوريا، وكذلك المعدات التي ترصد أو اتصالات الإنترنت أو الاتصالات الهاتفية.

عن mjd.alawfa@gmail.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*