الرئيسية / أخبــار / جنبلاط يشبه بشار الأسد ونجدت أنزور بأشباه الرجال

جنبلاط يشبه بشار الأسد ونجدت أنزور بأشباه الرجال

نشر رئيس “الحزب التقدمي الإشتراكي” وليد جنبلاط على صفحته في مواقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، صورة تجمع بشار الأسد والمخرج نجدت أنزور، وكتب تحتها معلقاً، “هل يستغرب المرء من أشباه الرجال أن يحتقروا شعبهم بعد أن أبادوا وهجّروا وعذّبوا معظم الشعب السوري؟”.

وأضاف “ها هو الحقد وتجاهل النظام الأسدي للدروز في الثورة السورية بقيادة سلطان الأطرش”.

وتابع قائلاً: “وها هم يحتقرون الّذين قاتلوا معهم كعصام زهر الدين والمئات من الظباط والجنود. حقدهم أعمى نعرفه جيّدًا”.

ويأتي كلام جنبلاط بعد سحب “المؤسسة العامة للسينما” التابعة لـ “نظام أسد”، فيلم “دم النخل”، الذي يحتوي على “دلالات طائفية” بحق أهالي السويداء، حيث صوّر الفيلم عنصراً في ميليشيا أسد ينحدر من السويداء بالجبن والخوف مقابل “شجاعة” عنصر آخر من الساحل في مواجهة تنظيم الدولة.

وعرض الفيلم في دار الأوبرا في دمشق يوم 11 سبتمبر الجاري، وحضر عرضه التجريبي بشار الأسد مع عائلته، قبل أن تُعلن “المؤسسة العامة للسينما” تأجيل العروض الجماهيرية لفيلم “دم النخل”، وذلك بعد موجة انتقادات أعقبت العرض التجريبي له.

وقالت المؤسسة في بيان باسمها واسم المخرج نجدت أنزور، إن القرار جاء بعد الاستماع للآراء و”النقد الإيجابي والسلبي”، بعد العرض التجريبي على الصحفيين وإجراء مؤتمر صحفي لفتح باب النقاش.

عن mjd.alawfa@gmail.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*