الرئيسية / أخبــار / الولايات المتحدة الأمريكية تضيّق الخناق على “بوتين” وروسيا تتوعد

الولايات المتحدة الأمريكية تضيّق الخناق على “بوتين” وروسيا تتوعد

فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على “يفجيني بريجوجين” أحد حلفاء “بوتين” وفقاً لوكالة “رويترز”، والذي يعتبر المسؤول عن شركة أبحاث على الإنترنت سعت لتقديم الدعم لانتخابات الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، كما تم فرض عقوبات على عدة أصول تابعة له منها طائرات خاصة ويخت، لمحاولته التلاعب أيضاً في “انتخابات التجديد النصفي الأمريكية”.

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية اليوم الاثنين عن عقوبات مشددة على عدة شخصيات وكيانات روسية شملت أحد أبرز الحلفاء للرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” على خلفية محاولتهم التدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016.

وشملت العقوبات ستة أعضاء في شركة الأبحاث على الإنترنت، كما أشارت “رويترز” نقلاً عن مكتب المحقق الأمريكي أن “بريجوجين” معروف بأنه مالك لشركة مهمتها توريد الأطعمة إلى الرئيس الروسي والشخصيات الروسية البارزة.

ومن جانبها نشرت وزارة الخارجية الروسية بياناً عبَّرت فيه عن “دهشتها” من العقوبات الأمريكية الأخيرة، متوعدةً بأن الهجوم ضد روسيا لن يمر دون رد.

يُذكر أن وزارة الخزانة الأمريكية أعلنت في السادس والعشرين من الشهر الجاري عن فرض عقوبات اقتصادية ضد شخصيات وكيانات روسية لمشاركتها في توفير الوقود للطائرات المشاركة في العمليات العسكرية إلى جانب نظام الأسد شملت مؤسسة و3 أشخاص و3 سفن.

عن mjd.alawfa@gmail.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*